المصري محمد البرلسي .. في قائمة أفضل 10 مبتكرين عرب دون الـ 35  

16

 

 

سكر هانم – فاز العالم محمد البرلسي  بجائزة مبتكرون دون سن ال35 العالمية في نسختها الثالثة لعام 2020، وهو من خريجي الجامعة الألمانية بالقاهرة ليسطر إنجازًا جديدًا يضاف إلى سجل الجامعة التى تعددت النماذج المشرفة لخريجيها الحاصدين العديد من الجوائز على مستوى المحلى و العالمى ، ليظل علم مصر خفاقاً عالياً بالمحافل الدولية.

يعد البرلسى خريج كلية الصيدلة و التكنولوجيا الحيوية عام 2014 الباحث في مجال التعويض الجيني ، المصرى الوحيد الفائز ضمن ال10 الفائزين في قائمة المبتكرين العرب الذين تم إعلانهم من قبل المجلة العلمية إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية هي النسخة العربية لمنصة إم آي تي تكنولوجي ريفيو العالمية، تصدرها شركة هيكل ميديا بالشراكة مع مؤسسة دبي للمستقبل من الإمارات .

جاء أختياره تكليلاً لجهوده المبذولة في إكتشاف آلية جديدة لمواجهة التشوهات الجينية في الخلية التي تحدث نتيجة الوراثة، أو التعرض لعوامل أخرى مثل: الأشعة فوق البنفسجية، والمواد المسرطنة، وغيرها ، حيث أجرى العديد من التجارب ليكتشف آلية إضافية داخل الخلية تستطيع قراءه التشوهات الجينية وتعوضها بإنتاج جين آخر سليم مماثل لوظيفة الجين المشوه او المفقود وبالتالي لا يكون الكائن الحي معرضًا للمرض أو حدوث أي خلل في نموه .

وتأتى هذه الجائزة التي أطلق نسختها الأولى الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، في عام2018 بهدف إبراز قصص نجاح المبتكرين العرب الشباب من الجنسين دون سن ال35 عاما في جمیع أنحاء العالم ، الذين قاموا بإنجازات و إبتكارات علمية تساهم في إيجاد حلول للتحديات التي تواجة البشرية ، في مجالات الإنترنت والتقنيات الحيوية والطب والبرمجة والطاقة والذكاء الاصطناعي والطائرات ذاتية القيادة .

البرلسي خريج الألمانية حصد العديد من الجوائز تكريماً لجهوده المبذولة في مجال التعويض الجيني ، و نشره العديد من الأوراق البحثية ذات شأن علمى تطبيقى يحدث دويا عالميا فى الاوساط العلمية في الدوريات العلمية مثل نيتشر Nature و بلوس جينتكس PLoS genetics والتي على أثرها حصل عام 2018 على جائزة أفضل بحث في اجتماع “لينداو” للعلماء الحائزين على جائزة نوبل في الطب ، ثم حصل على جائزة ماكس برنستيل الدولية، التي قدمتها منظمة ماكس برنستيل و معهد علم الأمراض الجزيئية في ڤيينا لأول مرة عام 2019 تكريماً لإنجازات طلاب الدكتوراه في مجال العلوم الجزيئية ، تنافس حينها البرلسي للحصول على هذه الجائزة ضمن ١٠٠ مشارك من مختلف الجامعات الكبرى حول العالم ، كما اختارته مجلة فوربس في قائمتها لعام 2020 لأفضل 30 شخصية مؤثرة تحت سن ال30 في فئة العلوم و الرعاية الصحية على مستوى أوروبا.

 

أقرأ أيضا:

الشرقية.. إيقاف مدير مدرسة أقام سرادق عزاء بالفناء

بالصور.. إغلاق سنتر تعليمى يقدم الشيشة للطلاب 

الاستعداد لتحميل النماذج الاسترشادية لطلاب الثانوية العامة

استعراض الإطار التنفيذي لـ”المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.