محمود نجاح يتوج جودي محمد Miss elegant 2022

سكر هانم – توجت “جودي محمد” -17 عاما- ملكة جمال الأناقة لعام 2022 بأحد الفنادق الكبري بالقاهرة، من بين 11 متسابقة في الموسم السابع، وذلك بعد حصولها علي أعلي الدرجات من إدارة المسابقة ولجنة التحكيم .

ضمت لجنة التحكيم المطربة مروة ناجي ، خبيرة الإيتكيت إيمان عفيفي ، مدرب التنمية البشرية تامر شلبي ، مصممة الأزياء إيمان قزامل ومحمود نجاح رئيس المسابقة.

استطاعت جودي محمد أن تنتزع لقب Miss elegant 2022 في موسمه السابع من بين ١١ متسابقة في التصفيات النهائية ، وتقدم للمسابقة هذا العام مايقرب من 850 فتاة من خلال مواقع التواصل الإجتماعي الخاصة بالمسابقة، وتم قبول 150 فتاة منهم، واستمرت خلال التصفيات 3 شهور وصل العدد إلي 70 فتاة فقط، وبعد إجراء المقابلات في المرحلة ماقبل الأخيرة وصل العدد لـ35 فتاة، إلي أن وصل لـ 11 فتاة في التصفيات النهائية.

وأكد محمود نجاح رئيس ومؤسس مسابقة ملكة الأناقة ” أن التحضير للمسابقة هذا العام استمر ستة أشهر من العمل المتواصل ليظهر بهذا الشكل المبهر والمنظم ، وتتويج جودي محمد لم يأتِ من فراغ ، لكنها قدمت خلال الفترة الماضية ما لا يقل عن 25 مبادرة خيرية لخدمة المجتمع، وأكدتها بفيديوهات من تلك الأماكن، وهو ما جعل الإدارة تعطيها أعلي الدرجات علي مدي تفاعلها مع المجتمع وطاقتها العالية واجتهادها المستمر”، وأضاف بأن حصولها علي اللقب ماهو إلا بداية لطريق طويل لتنفيذ مشروع يفيد الترويج لمصر سياحياً إلى جانب وجود مشروع تسعي لتنفيذه لخدمة المجتمع والمساهمة في تنميته مثل الأعمال الخيرية، وهذان الشرطان من أهم شروط الترشح للمسابقة، وإلا سيسحب منها اللقب”.

وعن إختيار هبة يوسف كـ Miss Tourist Elegant لعام 2022 فقال نجاح” هي في الأساس مضيفة طيران، وتسافر للعديد من الدول حول العالم، وكانت تري العديد من الفتيات اللاتي يحملن شارات ملكات الجمال، وكيف كان يستوقفها الجمهور ويسألونها عن بلدها، ولذلك وجدت إنها تريد أن تكون إحدي تلك الفتيات اللاتي يروجن لبلادهن والسياحة بها من خلال اللقب، فعندما تسافر لدول أخري وتقوم بعمل فيديوهات وصور من كل بلد وهي ترتدي الوشاح، وتقوم بالترويج لمصر وأماكنها السياحية والتاريخية وهو أمر مهم”.

وقالت المطربة مروة ناجي عضو لجنة التحكيم للمرة الأولي بالمسابقة ” الجمال ليس جمال الشكل فقط، فأنا أحب في الفتاة ذكائها وتفكيرها، فالجمال يمكن أن يزول، فأنا أحب طريقة الفتاة في تفكيرها وذكائها، وجهة نظرها ورؤيتها للأمور من حولها، خاصة وأن السيد الرئيس وضع المرأة علي طريق محدد سواء في مصر أو عربيا، وأري أن Miss Elegant يمكن رفع رأس مصر عاليا في المحافل المختلفة”.

بينما أكدت خبيرة الإيتكيت إيمان عفيفي عن فن الإتيكيت التي يجب ان تتسم به الفتيات والسيدات بصفة عامة، والمعايير الواجب توافرها في أختيار ملكة جمال الأناقة قائلة “هناك اساسيات عامة يجب توافرها في الفتاه من أهمهما الثقافة العامة وأن تكون واسعه المدارك، وأن تتمتع بالدبلوماسية التي تميزها بين الجميع، بالأضافة الي اللباقة في الحديث، وأيضا الإهتمام بالجمال الداخلي وليس الخارجي فقط، ووجود تناسق بين الطول مع الوزن ليكن مظهرها جذاب لأعين، بالأضافة إلي الإتيكيت الحركي، الكاريزما التي تتميز بها دون تكلف”.

في الوقت نفسه أشار خبير التنمية البشرية تامر شلبي ” أن الحالة النفسية هي الأساس والثقة بالنفس هي كل شئ، فأوقات نري أشخاص “حلوين” ولكن دون أن يلفتوا الإنتباه إليهم، ولكن في الوقت نفسه هناك أناس ننجذب لهم من النظرة الأولي لما لديهم من ثقة بالنفس وراحة نفسية نجدها لديهم، مشكلتنا دوما عدم الرضا والنظر لما في يد الآخرين، بالرغم من أن لدينا ما يميزنا، وهو ما كنا نأكد عليه مع الفتيات المتسابقات في جلسات التدريب، أن تعرف لك منهن الميزة التي لديها وتقوم بتعزيزها وابرازها” .

أما أخيرا مصممة الأزياء أميرة قزامل فقالت “العين تنجذب للأناقة وتناسق الأزياء الخارجية لذلك طلتك الأولى مهمة جدا عند الأخرين، فاحرصي على ان تكون جذابة راقية بكل معني الكلمة، ففي هذة المسابقة يتم التركيز على الجمال الروحي والأبتسامة العفوية والثقافة الواسعة، فالمسابقة تهدف الي ترسيخ القيم والأخلاق والرقي الثقافي وتعزيز الجمال الروحي لدى الفتيات، لننشئ جيل راقي مثقف هدفه خدمة وطنه وتحسين مستقبله الثقافي والإجتماعي والعملي”.

وعن حصول 6 فتيات علي ألقاب شرفية، فأشار محمود نجاح رئيس المسابقة ” هي المرة الأولي التي نهدي فيها تكريم ومسميات شرفية، فالأمر بمثابة شكر علي تعبهن خلال الفترة الماضية، ولكن الحكم الرئيسي في هذا الأمر هي درجات لجنة التحكيم، فمنهم من لم يتمكن من التأدية بشكل جيد أو مقنع أمام لجنة التحكيم بسبب التوتر، ولذلك حاولت التدخل للتهدئة ولكن لم تكن النتيجة للأسف في صالحهن”.

أما عن دور الملكة فأكد أن لها دور فعال خاصة وأن هناك عقد قانوني بين المسابقة وبينهم ينص علي عدم التحدث في الدين أو السياسة أو مخالفة العادات والتقاليد سواء أمام الميديا أو في حياتهن الشخصية، وأنه لو سيتم إجراء أي تحرك لهن مع اللقب فلابد من الرجوع لإدارة المسابقة أولا حفاظا علي البنات الآخريات، فنحن حريصون علي ألا يتم أي عمل منافي لتفاصيل التعاقد والذي تم الموافقة عليه من البنات المشاركات وعائلاتهن، وهو أمر ملزم”.

وأشار أن أبرز شروط للمسابقة هي الترشح ألا يقل الطول عن 165 سم، وأن يكون الوزن مناسب مع الطول وفقاً للمعايير الدولية، ويتراوح سن المتسابقة ما بين 17 إلي 28 سنة ليس أكثر، وأن تكون حاصلة علي مؤهل عال أو طالبة جامعية أو في مدرسة دولية، وتجيد اللغة الإنجليزية تحدثاً وكتابة، وان تكون حسنة المظهر واللباقة وأن تجيد المتسابقة الحديث ولديها موهبة سواء فنية أو رياضية، وكذلك تكون نشطة علي جميع مواقع التواصل الاجتماعي، وغير متزوجة، يقدم الحفل كل من نور الصواف وايناس الليثي واخرجها ايمن صقر.

ويعتبر هذا الموسم مختلفا بعد حصول المسابقة علي الترقيم الدولي حيث تم اختيار المتسابقات وفقا للمعايير الدولية وتحضيرهم للاختيار النهائي، وحصلت مريم أيمن (21 عاما) علي لقب الوصيفة الرابعة، بينما نورهان محمد (24 عاما) علي لقب الوصيفة الثالثة، أما الثانية فكان من نصيب حبيبة محمد (21 عاما) وأخيرا حصلت علي الوصيفة الأولي يارا اشرف (20 عاما).

واقرأ أيضًا

آية المغربي : مجموعة stand store الجديدة انطلاقة صيفية

نوفارتس تُطلق علاجًا جديدًا لمرضى التصلب المتعدد التقدمي الثانوي

طرق متنوعة لارتداء “البليزر” وتغيير شكله مع نغم منير

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.