Jaeger-LeCoultre وأماندا سيفريد .. دعوة للاحتفال بموسم الرومانسية

 

سكر هانم – خاص

عادتْ الممثلة المرشحة لجائزة الأوسكار أماندا سيفريد إلى دائرة الضوء مرة أخرى، بفضل جلسة تصوير رائعة لشركة LeCoultre بعدسة مُصوّرة نيويورك الشهيرة أليك. بصفتها صديقة للدار العريقة -غراند ميزون منذ عام 2019، ترتدي أماندا ساعة Rendez-vous Dazzling Night & Day – التي تُجسّد بأناقة الرومانسية الغامضة المبهجة، بفضل الماس البرّاق، والميناء المُرصّع بعرق اللؤلؤ اللامع، ومؤشر الليل والنهار الرقيق.

عند أول تعامُل لأماندا مع Jaeger-LeCoultre ، وقعتْ في غرام التعقيدات الساعاتية الأنثوية، وفُتنتْ بجمالها والطابع الرومانسي لتصميمها. ” لطالما كنتُ مُغرمةً بمشهد السماء في الليل. أشعر بوجود شيء غامض ورومانسي فيها. من المذهل بالنسبة إلى إضافة هذه اللمسة الراقية في صناعة الساعات. “

فوق ميناء ساعة Rendez-Vous Dazzling المُرصّع بعرق اللؤلؤ، وُضعَ عرضُ الليل والنهار على قرصٍ برّاق مُزيّن بنجوم ذهبية متناثرة؛ عندما يلتف القرص، تتبادل الشمس ذات الأشعة المتموجة ظهورها بشكلٍ بطيء مع هلال ذهبي، وذلك تزامنًا مع تحوُّل النهار إلى الليل.

تُصرّح أماندا أنها تُفضّل دائمًا الساعات المستديرة:” الماس الذي يُزيّن ساعة Dazzling Rendez-Vous ينتقل بالهيكل المستدير إلى مستوى آخر. فالسر في اللمسة البرّاقة التي تسحر العقول“.

يُحيط بالميناء صفّان من الماس، وبفضل الطريقة التي رُصّعتْ بها الحلقة الخارجية المكونة من 36 حجرًا، تكتسب الساعة سماتٍ أثيرية رقيقة. يظهر الماس المُعلّق بمخالب ذهبية رفيعة كأنه يطفو حول هيكل الساعة، وليس مُثبتًا عليها.

 

 

واقرأ ايضاً :

 

حبس رجل الأعمال محمد الامين بتهمة الإتجار في البشر
غنوة محمود تجسد شخصية “شارلوت” في “جوقة عزيزة”
وزيرة الهجرة تثمن جهود “الثقافة” وإمداد مدرسة “نجيب محفوظ” المصرية بإيطاليا بإصدارات عن الأديب العالمي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.