سامسونج تحتل 44.1% من سوق أجهزة التلفزيون خلال العام الماضي

7

سكر هانم: شهد الطلب على أجهزة التلفزيونات زيادة ملحوظة خلال العام الماضي، بالتزامن مع الاعتماد على الأنشطة الترفيهية في قضاء الوقت في ظل الحجر المنزلي وتطبيق التباعد الاجتماعي.

واستطاعت شركة سامسونج اقتناص النصيب الأكبر من الحصة السوقية بنسبة 44.1% بفضل التكنولوجيا الحديثة والإمكانيات المتطورة التي تتضمنها تلفزيونات سامسونج، والتي توفر تجربة سهلة للمستخدمين تلبي احتياجات كل أفراد الأسرة، سواء في أغراض التعليم عن بعد أو مشاهدة الأفلام بدقة عالية إلى جانب ممارسة الرياضة عبر الانترنت، وحتى الاستمتاع بالألعاب الإلكترونية.

وتحرص سامسونج منذ بداية رحلتها في تصنيع أجهزة التلفزيون من حوالي 15 عاما على استخدام أحدث تكنولوجيا وأعلى جودة، حيث بدأت مرحلة التصنيع بأجهزة “Standard Definition” منتقلة إلى High Definition ثم الى تلفزيونات بدقة ال4K، والآن بدقة ال8K.

وتركز استراتيجية الشركة على مسارين متوازيين هما إنتاج أجهزة QLED التي تمتلك مزايا فريدة وجودة عالية، إلى جانب أجهزة MicroLED التي تمثل منتج مبتكر من الجيل التالي، والذى من المتوقع أن يُحدث ثورة ليس فقط في جودة الصورة ولكن أيضًا في التصميم و الشكل. تستثمر سامسونج في عمليات البحث والتطوير لتقنية MicroLED بهدف الاستمرار في ريادة السوق بمنتج مبتكر لكل من المستخدمين مع استكمال امداد بيئات العمل “B2B”، مستهدفة الشركات وتجار التجزئة، وقطاع السياحة وغيرها، إذ أنه من المتوقع أن تتجاوز شحنات شاشات Micro LED ال10 ملايين وحدة بسوق الساعات الذكية بحلول عام 2027، أما عن الـ Micro LED في سوق صناعة التلفزيون، فمن المتوقع أن ينمو إلى أكثر من 3.3 مليون وحدة خلال نفس الفترة.

ومن المتوقع أن توفر سامسونج تلفزيونات MicroLED للمستهلكين في الربع الأول من عام 2021، لتقدم تجربة مشاهدة منزلية لا مثيل لها لم تكن متوفرة سابقًا إلا في بيئات B2B. إذ تمتع MicroLED بنقاء الألوان، حيث تتحكم سامسونج في كل pixel مما يوفر تباينًا واضحا لدرجات الألوان ليتمكن العملاء من الاستمتاع بتجربة HDR حقيقية في المنزل مباشرةً. كما تتميز شاشة Micro LED من سامسونج بإطارها الرفيع حيث تبلغ نسبة الشاشة من هيكلها 100٪.

بدون حواف حادة أو ملموسة فتندمج الشاشة بسلاسة مع محيطها، مما يوفر تجربة غامرة بالكامل. هذا إلى جانب جميع الخصائص الذكية المتوفرة في تشكيلة تلفزيونات سامسونج 2021، مثل OTS حيث تتيح الفرصة للمستخدمين الاستمتاع بأنواع متعددة من المحتوى في وقت واحد بخصية Multi-View بالإضافة الى خاصية الوضع المحيطي.

أما بالنسبة لشاشة سامسونج 2021 QLED الجديدة فتجمع بين تكنولوجيا mini LED الأولى في العالم وQuantum Processor المتطور لتقديم جودة صورة مثالية بجانب جودة الصوت والتصميم. وتعتمد تكنولوجيا الMini LED على استبدال الغلاف والعدسة المستخدمة في وحدة الLED التقليدية بطبقة Micro خاصة من سامسونج، مما يسمح بتحكم أكثر دقة في الإضاءة في عبوة أصغر 40 مرة من وحدة LED التقليدية.

تمكنت سامسونج من دمج تقنية MiniLED في مجموعة QLED 4K و 8K الجديدة بالكامل.

كما تستخدم تقنية الQLED الجديدة Quantum Processor قوى لإظهار الصورة بشكل مثالي، حيث تعمل على تحسين مستوى السطوع وتباين درجات الألوان في كل مشهد للحصول على تجربة مشاهدة فريدة بغض النظر عن البيئة أو ظروف المشاهدة الخارجية.

هذا إلى جانب التصميم الجديد لتلفزيون QLED الذي يتسم بالأناقة لتوفير تجربة مشاهدة غامرة بفضل الشاشة الرفيعة بدون حواف مما يخلق تجربة عصرية مميزة داخل المنزل. وفي ظل تزايد الطلب على الشاشات التي تعمل بتقنية 8K والتي طرحتها سامسونج لأول مرة في سبتمبر 2018، قدمت سامسونج تطورًا واضحًا في الموديلات لتسريع تبني تقنية 8K، بدءًا من الطراز الأساسي المتميز إلى الطراز الرائد (Flagship).

كما تقدم سامسونج شاشات 8K بجودة صورة الافضل في فئتها، بغض النظر عن دقة وجودة مصدر الصورة الأصلية باستخدام تقنية ال “Multi-Intelligence Al Upscaling” لذلك فقد أصبح تلفزيون QLED 8K الجديد من سامسونج المعيار الذهبي في قطاع صناعة التلفزيون.

تأتي تلفزيونات 2021 QLED 8K من سامسونج مزودة ب quantum processor يعمل من خلال تعلم عميق متعدد الذكاء يمكنه من الاختيار بين 16 شبكة مختلفة، كل منها محسّن لاستقبال أنواع معينة من المحتوى لتقديم صورة بدقة 4K و 8K بغض النظر عن جودة الإدخال.

وقامت سامسونج بتجهيز Q700 بدقة 8K وتطور كبير بخصائص الذكاء الاصطناعي لتجربة مشاهدة ممتازة وبأسعار معقولة، أتبعه Q800 بتصميم نحيف وزاوية رؤية واسعة، ويأتي Q900 ليعكس التصميم الرائد بشاشة Infinity وصوت مذهل يبلغ 6.2.2 لتجربة فريدة من نوعها.

اقرا ايضا:

“جوميا” تقود موسم التخفيضات من خلال Black Friday وتطرح تجربة تسوق غير مسبوقة

المتحدث الرسمي لشركة واتس آب: تحديث البيانات لا يؤثر إطلاقًا على الخصوصية

بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ..سامسونج الكترونيكس مصر تساهم في رفع الوعي بالإجراءات الاحترازية بين الطلاب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.