اتحاد الناشرين يحتفل باليوم العالمي للغة العربية

0 132

سكر هانم – وجه رئيس اتحاد الناشرين محمد رشاد الشكر لمبادرةَ مملكتَيِ المغربِ والسعوديةِ لما قامتا به من تقديمِ مُقترَحِ اعتمادِ اللغةِ العربيةِ خلالَ انعقادِ الدورةِ 190 للمجلسِ التنفيذيِّ لمنظمةِ اليونسكو، فكانَ يومُ 18 ديسمبر هو اليومُ الذي أصدرتْ فيه الجمعيةُ العامةُ للأممِ المتحدةِ قرارَها رقمَ 3190 عامَ 1973، ليُقَرَّ بموجَبِه إدخالُ اللغةِ العربيةِ ضمنَ اللغاتِ الرسميةِ ولغاتِ العملِ في الأممِ المتحدة؛ ولذلك يحتفل اتحاد الناشرين العرب باليوم العالمي للغة العربية.
وقال رشاد: “إن اللغةَ العربيةَ من أقدمِ اللغاتِ وأوسَعِها وأقدَرِها على استيعابِ العلومِ والفنون، لما تتميزُ به من طبيعةٍ اشتقاقيةٍ تجعلُها من أكثرِ اللغاتِ مرونةً للتعبيرِ عن كلِّ جديد.
لقد صارتِ اللغةُ العربيةُ لغةً مقدسةً بما شرَّفَها اللهُ تعالى بإنزالِ القرآنِ الكريمِ بها؛ حيثُ قالَ في كتابِه العزيز: (إنا أنزلْناه قرآنًا عربيًّا لعلَّكم تَعْقِلُون) [يوسف/2]، وغيرَها من الآياتِ التي تشيرُ إلى اختيارِ هذهِ اللغةِ لتكونَ معجزةَ آخرِ الأنبياءِ محمدٍ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- الدائمةَ والمستمرةَ وهِيَ القرآنُ الكريمُ معجزةً قائمةً ودائمةً بتلك اللغةِ العربيةِ التي نَشْرُفُ ونَفتخِرُ بأنَّنا نتحدَّثُها ونُبدِعُ بها، بل إنَّ غالبيةَ منشوراتِ الناشرينَ العربِ إنما هي باللغةِ العربية”.
واصل رشاد: “وإذ يناشدُ الاتحادُ العامُّ للناشرينَ العربِ أبناءَ الوطنِ العربيِّ بمزيدِ اهتمامٍ باللغةِ العربيةِ باعتبارِها عنوانَ الهُويةِ العربيةِ وأداتَها، ولا مشاحةَ أبدًا ولا مشكلةَ في تعلُّم لغاتٍ أُخَر، فشتانَ ما بين عراقةِ الهُويةِ وإمكانياتِ التواصلِ بينَ البشرِ من جميعِ اللغات..
كلُّ عامٍ ولغتُنا العربيةُ جميلةٌ مُتوَّجَةٌ بتاجِ الملوكِ فوق جميع اللغات قداسةً وحبًّا وتعبُّدًا وهُويّةً لكل العرب”.

اقرأ أيضاً

عبدالدايم تقرر.. متحف نجيب محفوظ مجاناً حتى آخر ديسمبر

١٠ فنانون يتسلمون شهادة المشاركة في ختام ملتقي الأقصر الدولي للتصوير

الفنان مصطفى عبدالمعطي يوجه رسالة للشباب خلال تكريمه بملتقى الأقصر

شخوص تأكد تواصلها بالكون في أعمال أحمد فريد بجاليري “بيكاسو”

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.